...منتديات الســـــــادة الختمية الميرغنية...

مرحباً بكم في منتديات الســــــادة المراغنة (آل البيــــت عليهم السلام)
 
الرئيسيةالبوابةس .و .جبحـثالتسجيلدخول
نرجو من الإخوة الأعضاء والزوار الكرام الحضور معنا في منتديات السادة بثوبها الجديد  www.khatmiya.com

شاطر | 
 

 نسب أولاد الشيخ خوجلي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
منصور الخليفة أبوبكر
عضو نشيط
avatar

عدد الرسائل : 49
العمر : 27
الإقامة : المدينة المنورة & القاهرة
تاريخ التسجيل : 09/06/2008

مُساهمةموضوع: نسب أولاد الشيخ خوجلي   الجمعة 14 نوفمبر 2008, 10:26 pm

بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على أشرف المرسلين سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين.
مقدمــة
من الموضوعات التي اهتم بها أهل السودان القبيلة أباًَ عن جد حتى تصل شجرة النسب إلى النبي صلى الله عليه وسلم كتب النسبه التي تؤرخ للأسرة أو القبيلة أباًُ عن جد حتى تصل شجرة النسب إلى النبي صلى الله عليه وسلم أو إلى العباس أو إلى أبي ابن كعب أو غيرهم من السلف رضوان الله عليهم ، وقد أخذت هذه النسب اهتمام أهل السودان فتراهم يحافظون عليها لأنها تعطيهم شيئاً من الاطمئنان على أصولهم عملاً بالأثر (تعلموا من أنسابكم ما تصلون به أرحامكم). وقد كتب كثير من المؤرخين عن الشيخ خوجلي .. عن حياته .. وصفاته .. وأخلاقه .. وآثاره وأخباره وكراماته.
ولما كانت حياة الشيخ خوجلي تحتاج إلى كتاب خاص به وهذا يتطلب الوقت والجهد فقد آثرت أن أكتب في موضوع لم يتطرق إليه أحد من قبل وهو نسب أولاد الشيخ خوجلي وهذه وإن كانت مهمة شاقة لأن أولاد الشيخ خوجلي متفرقون في نواحي السودان المختلفة ويتعذر حصرهم في وقت قصير مع مشقة اللقاء بهم غير أني وجدت وثيقة عن الخليفة أحمد خليفة الشيخ خوجلي مذكور فيها أسماء أبناء أولاد الشيخ خوجلي أعانتني كثيراً في وصل الأحياء بأبناء الشيخ خوجلي فكانت مهمتي الاتصال بالكبار في كل أسرة حتى تم جمع هذه السلاسل وكما ذكرت سابقاً مشقة اللقاء بكل أحفاد الشيخ خوجلي فقد تسقط بعض الأسر والأسماء لأن بحثنا هذا لم يتعد العاصمة القومية وقد تلاحظ بأن نسبنا تحت أسماء آبائهم ولم نذكر أسماء أولاد البنات إلا إذا كان الأب من قبيلة أخرى.
وقد وقفنا بالنسبة عند الأحياء مع عدم ذكر أبناء الأحياء ولم نذكر من توفي في سن الشباب ولم تكن له ذرية لأن هدفنا أن يعرف الحي أصوله، كما تلاحظ عدم ذكر البنات فعذرونا عدم معرفة أسمائهن وقبل أن نصل إلى سلاسل النسب أرجو أن نعرفك بالشيخ خوجلي كما هو مذكور في طبقات ود ضيف الله رحمه الله.

ربنا لا تؤاخذنا إن نسينا أو أخطأنا ،،،،،





عثمان أحمد الحسن زين العابدين

ميلاد الشيخ خوجلي

كانت
توتي والخرطوم والحلفاية مقراً لكثير من مدارس القرآن الكريم والعلم في أيام دولة الفونج فقد خرجت هذه المدارس كثيراً من العلماء والأولياء والقضاة وفي مدرسة توتي قرأي الشيخ خوجلي على الفقيه عائشة بنت ولد قدال (1055-1155هـ) والشيخ خوجلي من مواليد جزيرة توتي ولد سنة 1055 هـ وتوفى سنة 1155 هـ ودفن في الخرطوم بحري في قبته في حلة خوجلي المشهورة به الآن . فهو خوجلي ابن عبد الرحمن وأمه ضوه بنت خوجلي وهي محسيه مشرفيه ومشيرف هو جد المحس وينسب إلى أبي بن كعب الخزرجي وأبو الشيخ خوجلي عبد الرحمن ولد بدية عنتار (الخليله الآن) وسمته أمه على الشيخ عبد الرحمن بن الشيخ النويري لأنه خالها فأمه حين حملت به جاءها الشيخ عبد الرحمن على فرس وسلم عليها فخرجت إليه قائلة يا خالي أسأل الله أن يعطيني ابناً صالحاً فدعا لها ففي حالة الدعاء ارتعشت وارتعش هو وفرسه وهذا من علامة إجابة الدعاء.
وجد الشيخ خوجلي هو إبراهيم من تلامذة أولاد جابر وقد درس على الشيخ محمد ابن الشيخ إبراهيم البولاد وأولاد جابر أخوة أربعة هم:- إبراهيم .. عبد الرحمن .. إسماعيل .. وعبد الرحيم وأشهرهم المقلب بالبولاد لتضلعه في الفقه . وأختهم فاطمة بنت جابر كانت تضارعه في العلم والمعرفة والصلاح وعلى يدها تخرج كثير من علماء السابقية ونسائها العالمات ، وكانت أماً أنجبت صغيرون شيخ الشيخ خوجلي في العقائد والتصوف.
والشيخ خوجلي ولد بعد ثلاث عشرة سنة من ميلاد الشيخ حمد أم مريوم وبعد ثمانية سنوات من وفاة الشيخ أدريس ود الأرباب . والشيخ حمد أدرك من حياة الشيخ أدريس خمس سنوات . والشيخ خوجلي والشيخ حمد رضي الله عنهما أبناء خالات فأمهاتهما أخوات بنات عم محسيات مشرفيات والشيخ أدريس خال ضوة والدة الشيخ خوجلي وخال مريم أم الشيخ حمد وحمد أمه هي مريم بنت ولد قدال أخت عائشة بنت ولد قدال الفقيه المشهورة وأستاذة الشيخ خوجلي .. أذن فالشيخ خوجلي من جهة أمه محسي ينسب إلى أبي بن كعب الخزرجي ومن جهة أبيه بديري دهمشي ينسب إلى عبد الله ابن عباس رضي الله عنه.
والبديريه ينسبون إلى إبراهيم جعل جد الجعليين والبديريه قبيله عظيمة كانوا في دنقلا قديماً في منطقة الخندق بين الدناقلة والشابقيه وكانت لهم مملكة في الخندق يتوارثها أولاد الملك صلاح حتى مجئ الأتراك وفيهم تزوج الشريف محمود دهمش ، فذريته أشراف من جهة الأب وبديريه من جهة الأم فبديري دهمش معناه شريف من ذرية محمود دهمش.
والشيخ خوجلي درس القرآن على عائشة بنت ولد قدال وعلم الكلام والتصوف على الفقيه أرباب العقائد وتفقه في مختصر خليل علي الشيخ الزين ولد صغيرون وهو ممن جمع بين التصوف والقه ، والشيخ خوجلي حج إلى بيت الله الحرام ومكث فيه تسع سنوات وسلك طريق القوم على يد الشيخ التنبكتاوي القاطن بالحرم المدني.
نسـبه :-
ونسب الشيخ خوجلي كما وجدته مكتوباً بخط الفقيه محمد الحاج خوجلي في مخطوطه عند الخليفة أحمد خليفة الشيخ خوجلي . هو خوجلي بن عبد الرلحمن بن إبراهيم بن محمد ابن ملاح بن حسب ا لنبي بن كرم الله بن فضل الله بن شكر الله بن سمره بن عصفور بن سليمان ابن محمد كبان بن بدير بن دهمش بن سمره بن سرار بن كردم بن أبي الديس بن عبد الله حرقات ابن مسروق بن بضاعة بن أحمد اليماني بن محمد الحجازي بن إبراهيم جعل بن سعد بن الفضل ابن عبد الله بن عباس رضي الله عنه (عم النبي صلى الله عليه وسلم) . وقد وجدت هذا النسب مطابقاً للنسب الذي ذكره الشيخ الفحل في كتابه (دراسات وأصول العرب في السودان ) ، والشيخ الفحل أخذ نسب الشيخ خوجلي من والده الذي أخذه من الخليفة ود الأمين أيام الأتراك ، ونسبة الشيخ الفحل تتفق مع نسبة الفقيه ود الحاج خوجلي في البداية والنهائية مع زيادة بعض الأسماء وسط النسبة في كتاب الشيخ الفحل . إذن الشيخ خوجلي من جهة أبيه عباسي ومن جهة أمه محسي بنسب إلى أبي بن كعب الخزرجي . والمؤرخون متفقون على أن المحس من ذرية أبي بن كعب الخزرجي.
صفاتـه :-
والسيخ خوجلي كان مربوع القامة مائلاً إلى القصر ، أسمر اللون حتى صار على ألسنة الناس بأن يقولوا (أزرق توتي) ، وفي أنفه كبر ، كثيف اللحية ، وكان مهاباً بلغ من الهيبة مبلغاً حتى قيل أن أكابر العلماء والسلاطين إذا جلسوا بحضرته كانوا كالأطفال ن وكان كريماًُ جاءت لأنه نسوة فطلبت لهن ذبيجة فلم تجدها فأخبرته فما كان منه إلا أن قام إلى شاته الوحيدة وحلبها ثم ذبحها فلما رأت أمه ذلك منه دعت له قائلة:- رجوت الله أن يعطيك مثل ما أعطى خالي الشيخ أدريس من الولاية وجلالة قدر ود حسونه.
أخلاقه :-
وكان من أخلاقه تمسكه بالكتاب والسنة ومتابعة الشاذلية في أقوالهم وأفعالهم وكان يتعمعم بالشيشان الفاخرة وينتعل بالصموجة ويتبخر بالعود الهندي ويتعطر ويجعل الزباد الحبشي في لحيته وثيابه . يفعل ذلك اقتداء بالشيخ أبو الحسن الشاذلي رضي الله عنه وأظهراً لنعمة الله عليه ويحمد الله على ذلك.
ومن أخلاقه أنه لا يقوم للسلام لأحد من الجبابرة ولا يقوم إلا لاثنين خليفة الشيخ أدريس وخليفة الشيخ صغيرون . ومن أخلاقه أنه لا يكاتب أهل السلطة ولا يرسل إليه مع كونه كثير الشفاعة والجاه.
ومن أخلاقه إجلاله وتعظيمه لأولاد المراتب مثل السادة الركابيه والشيوخ وأما أصل طريقته فالأساس قادري والأوراد والأخلاق شاذلية حيث أن شيخه تلميذ الشيخ محمد الناصر الشاذلي ومن سداد طريقته الصبر وتحمل الأذى من الأقارب والجيران فإنه لا يتغير منهم ويقوم (وأفول أمري لله أن الله بصير بالعباد) وكان لا يأكل مع تارك الصلاة ونهى أصحابه عن ذلك فكان الواحد منهم لو مات جوعاً ما أكل مع تارك الصلاة ، وقد واظب تلاميذه على صلاة الجماعة (رحمهم الله جميعاً).
وتوفى الشيخ خوجلي رحمه الله ضحوة الأحد نهار ثمان عشر من جمادي الآخرة سنة خمس وخمسين ومائة بعد الألف (18 جمادي الثاني سنة 1155 هـ) ودفن في الخرطوم بحري في حلة خوجلي مكان ضريحه الآن.
وجلس بعده ابنه أحمد بإشارة منه وكانت مدة خلافته ست سنوات وكان أحمد عبداً صالحاً قام مقام أبيه في جميع صفاته وأخلاقه (رحمة الله عليهم جميعاً).
أنا قادري السلك والذكر منهجي وزورق في عوني وأخلاقي شاذلي

أولاد الشيخ خوجلي
للشيخ خوجلي تسعة أولاد ذكور وثلاث بنات وهم :- جاز وأحمد ومحمد وهؤلاء أشقاء وأمهم ونسونا ، وإبراهيم وعبد الرحمن ومحمد نور وسراج النور ويس وطه والأمين وهدى والرقاقة وهؤلاء أشقاء أمهم أم طاع الله وجاز هي كبرى بنات الشيخ وبها يكنى . ولك يكن لها أبناء ذكور بل كانت بنات تزوجن من أبناء أولاد الشيخ خوجلي . أما هدى فقد تزوجها الشيخ ود عبد الدافع صاحب القبة المشهورة في حلفاية الملوك وله منها ذرية سنذكرها فيما بعد . وأما الرقاقة ومن ذريتها البركاب في العيلفون واليك أبناء أولاد الشخ خوجلي :-
(1) أولاد أحمد :- خوجلي والمنير والداعي والماحي . والعاقب وأكثر ذريته في البشاقرة ومن زيته الفكي المصطفى والزهراء بنت حمد ورقيه بنت حمد والكرار من جهة أمهم وهؤلاء بحلة الفكي هاشم ومن ذريته خوجلاب "التكينه".
(2) أولاد محمد :- وهم أحمد وفاطمة وبنت المنى ورابعة وزينب وجدة .
(3) أولاد الأمين:- هم: خوجلي وعبد الرحمن والهادي وزروق ومقبول وصالح ونور الدين والأزيرق ونصر الدين والفردوس وبنت المنى ورقية والنور والنعمة.
(4) أولاد عبد الرحمن:- هم : أحمد والسيد والمنا وحمد ورقيه.
(5) أولاد إبراهيم :- هم: النور وأحمد وعبد الرحمن واسحاق والعارف ومحمد والنعمة والبدري وإسماعيل وكنانة والسمحة وأم ا لحسين والأغر والشموها وجاز وزينب وفاطمة وبنت المنى وحدوة ومكة وهجوة وسوقة.
ومن ذرية إبراهيم النور الفكي السراج ود عبد القادر ومن أحفاد كنانه الحسن ود حاد أحمد.
(6) أولاد طه:- هم: السيد وخوجلي والأمين وعبد الرحمن وعلي ورقية وفاطمة وزينب وأم هاني وجدة والسرف وسنتا – وآمنة وهدى وبنت المنى.
¬وفي أولاد طه اليوم خلافه الشيخ خوجلي ومن أحفادهم السادة المراغنة رضي الله عنهم.
(7) أولاد يسين:- هم: خوجلي وعبد الوهاب وأبو السعود وفاطمة وبنت المنى وأم كلثوم. وست المنى – ومن أحفاد أبو السعود الشريف أحمد غالب.
(Cool أولاد محمد نور:- هم: محمد الخليفة وأحمد والخليل والنويري وإبراهيم ونور الجليل والحاج خوجلي ومحمد نور السرحة وضوة وزينب ودار النخيل وبنت المنى أم دوم.
(9) أولاد سراج النور:- وهم خوجلي وعبد الرحمن ومحمد نور وعلم الهدى وطه وإبراهيم ومحمد والسراج وجاز ودار السلام وست النفور وعاجيه وهدى وسنوره وقد ورد في ذرية سراج النور ولده علم ا لهدى وذريته تسكن النيل الأبيض ومنهم القاضي خوجلي يوسف وأخوانه هؤلاء هم أبناء وبنات أولاد الشيخ خوجلي وستجد أحفادهم في السلاسل المذكورة بهد ولا يفوتني شكر جميع الأخوة الذين تعاونوا معي كما وأعتذر للذين لم تشملهم هذه السلاسل نسبة لعدم من يدلنا عليهم.

الشيخ محمد نور بن الشيخ خوجلي
( الغريــب )
هو صاحب المقام المشهور في مدينة السويس في جمهورية مصر العربية ويطلق عليه المصريون (الغريب) ومسجده من أكبر مساجد السويس وقد كان من العلماء الأجلاء ومن الأولياء الصالحين وقد ولد في جزيرة توتي بالخرطوم وقد حببت إليه السياحة فطاف مناطق أفريقية المختلفة واعظاً ومبشراً بنور الإسلام وقد حط رحاله في نيجيريا وفيها تزوج ورزق بالأولاد ومن أولاده العالم الجليل ألف هاشم وكان عالماً يحفظ القرآن برواياته السبع . وقد زار الخرطوم وهو في طريقة إلى الحج عام 1917م. وتزل في مقام جده الشيخ خوجلي وقد طلب من أهله نسبة أبيه محمد نور رضي الله عنه . والشيخ الغريب عند عودته من سياحته في أفريقيا توجه إلى الخرطوم ومنها إلى الحجاز لأداء فريضة الحج وكان هذا ما بين سنة 1160 هـ و 1200 هـ وبعد أ داء فريضة الحد وزيارة مسجد الرسول عليه الصلاة والسلام على ساكنه علي أفضل الصلاة والسلام توجه إلى بلاد الشام ونزل في مدينة حيفا وفيها تزوج وقد رزقه الله الأولاد من زوجته في حيفا وقد كتب أولادهم فيما بعد إلى أهلهم في الخرطوم بحرى يطلبون نسبة أبيهم محمد نور ومن أولاده الشيخ محمد المدفون في صريح سيدي ياقوت العرش في مدينة الإسكندرية.
ومن الشام توجه محمد نور قاصداً مصر فأدركته الوفاة في مدينة السويس. وكان هذا سنة 1225 هجرية تقريباً وفيها دفن وله فيها مقامه المشهور اليوم. وأما بقية أولاد الشيخ خوجلي فهم مدفونون معه في الخرطوم بحرى في قبته رضي الله عنهم جميعاً.

خلافة الشيخ خوجلي
تولى الخلافة بعد وفاة الشيخ خوجلي ابنه أ حمد ثم الأمين ومن بعده ياسين وبعد طه هؤلاء الأربعة أبناء الشيخ خوجلي ولعد وفاة الخليفة طه كان الحي من أبناء الشيخ خوجلي ابنه سراج النور فتنازل عنها لابن أخيه الفقيه محمد بن محمد نور وقال له لك الخلافة وعلي النفقة وقد اختاره بدلاً عنه نسبة لتقواه وصلاحه وقد بلغ من ورع الفقيه محمد بن محمد نور أنه لا يأكل الهدايا والزيارات التي يأتي بها أصحابها لمقام الشيخ بل كان يورثها.
وبعد وفاة الفقيه محمد بن محمد نور عادت الخلافة لأبناء طه لأن طه كان آخر من تولى الخلافة من أولاد الشيخ خوجلي فكانت الخلافة كالآتي:-
1- الخليفة أحمد بن الشيخ خوجلي.
2- الخليفة الأمين بن الشيخ خوجلي.
3- الخليفة ياسين بن الشيخ خوجلي.
4- الخليفة طه بن الشيخ خوجلي.
5- الخليفة محمد بن محمد نور (جد آل دفع الله).
6- الخليفة الأمين بن طه.
7- الخليفة محمد الأمين بن طه المشهور (بود الأمين وبمحمد باداب).
8- الخليفة أححمد بن نور الدين.
9- الخليفة الأمين والد الخليفة محي الدين والخليفة أحمد.
10- الخليفة محي الدين بن الأمين.
11- الخليفة أحمد بن الأمين.
12- الخليفة مصطفى بن الخليفة أحمد بن الأمين.

السادة المراغنة ( رضي الله عنهم )

قدم السيد محمد عثمان الختم إلى السودان سنة 1215هـ عن طريق مصوع وأسس مسجده في كسلا وذهب إلى سنار ومنها إلى بارا ناشراً الدين الإسلامي وبطريقته الختمية وفي بارا تزوج بوالدة السيد الحسن وتركها حبلى به وتوجه إلى شندي ثم إلى المكنية ومنها إلى الحجاز عن طريق سواكن وقد عاد إلى السودان سنة 1225 هـ عن طريق مصر ماراً بالبحر الأحمر حتى وصل إلى سنار ومنها توجه إلى الأبيض ثم رجع معه ابنه السيد الحسن ووالدته ماراً مع النيل إلى مصر وهناك توفيت والدة ا لسيد الحسن الميرغني رضي الله عنه . أما محمد عثمان الختم فقد توفى في مكة ودفن في المعلا. وأما السيد الحسن الميرغني فقد عاد إلى السودان بعد احتلال الأتراك له ناشراً للدين وقد تزوج في قبيلة الخوجلاب من السيدة فاطمة بنت محمد العجب بن الأمين بن طه ابن الشيخ خوجلي وقد رزقه الله منها بالسيد محمد عثمان الأقرب وأحمد الأعزب وتزوج أيضاً من بنت الخليفة النصيح ورزق منها بالسيدة نفيسة زوجة السيد المحجوب رضي الله عنه . وقد تولى السيد الحسن في كسلا ودفن بها ، أما ابنه السيد محمد عثمان الأقرب فقد سار سيرة أبيه في نشر الدعوة الإسلامية وانتقل إلى سواكن ومنها سافر إلى مصر وبها توفى. وقد عاد ابنه السيد علي الميرغني إلى سواكن سنة 1302 هـ واستوطن بها حتى انتق إلى أم درمان سنة 1317 هـ واستقر بها فكان شمس السودان وضحاها ( رضي الله عنهم جميعاً ).
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
النحلان
عضو نشيط


عدد الرسائل : 134
تاريخ التسجيل : 02/04/2008

مُساهمةموضوع: رد: نسب أولاد الشيخ خوجلي   الإثنين 17 نوفمبر 2008, 12:09 am

منصور الخليفة أبوبكر كتب:
بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على أشرف المرسلين سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين.
مقدمــة
من الموضوعات التي اهتم بها أهل السودان القبيلة أباًَ عن جد حتى تصل شجرة النسب إلى النبي صلى الله عليه وسلم كتب النسبه التي تؤرخ للأسرة أو القبيلة أباًُ عن جد حتى تصل شجرة النسب إلى النبي صلى الله عليه وسلم أو إلى العباس أو إلى أبي ابن كعب أو غيرهم من السلف رضوان الله عليهم ، وقد أخذت هذه النسب اهتمام أهل السودان فتراهم يحافظون عليها لأنها تعطيهم شيئاً من الاطمئنان على أصولهم عملاً بالأثر (تعلموا من أنسابكم ما تصلون به أرحامكم). وقد كتب كثير من المؤرخين عن الشيخ خوجلي .. عن حياته .. وصفاته .. وأخلاقه .. وآثاره وأخباره وكراماته.
ولما كانت حياة الشيخ خوجلي تحتاج إلى كتاب خاص به وهذا يتطلب الوقت والجهد فقد آثرت أن أكتب في موضوع لم يتطرق إليه أحد من قبل وهو نسب أولاد الشيخ خوجلي وهذه وإن كانت مهمة شاقة لأن أولاد الشيخ خوجلي متفرقون في نواحي السودان المختلفة ويتعذر حصرهم في وقت قصير مع مشقة اللقاء بهم غير أني وجدت وثيقة عن الخليفة أحمد خليفة الشيخ خوجلي مذكور فيها أسماء أبناء أولاد الشيخ خوجلي أعانتني كثيراً في وصل الأحياء بأبناء الشيخ خوجلي فكانت مهمتي الاتصال بالكبار في كل أسرة حتى تم جمع هذه السلاسل وكما ذكرت سابقاً مشقة اللقاء بكل أحفاد الشيخ خوجلي فقد تسقط بعض الأسر والأسماء لأن بحثنا هذا لم يتعد العاصمة القومية وقد تلاحظ بأن نسبنا تحت أسماء آبائهم ولم نذكر أسماء أولاد البنات إلا إذا كان الأب من قبيلة أخرى.
وقد وقفنا بالنسبة عند الأحياء مع عدم ذكر أبناء الأحياء ولم نذكر من توفي في سن الشباب ولم تكن له ذرية لأن هدفنا أن يعرف الحي أصوله، كما تلاحظ عدم ذكر البنات فعذرونا عدم معرفة أسمائهن وقبل أن نصل إلى سلاسل النسب أرجو أن نعرفك بالشيخ خوجلي كما هو مذكور في طبقات ود ضيف الله رحمه الله.

ربنا لا تؤاخذنا إن نسينا أو أخطأنا ،،،،،





عثمان أحمد الحسن زين العابدين

ميلاد الشيخ خوجلي

كانت
توتي والخرطوم والحلفاية مقراً لكثير من مدارس القرآن الكريم والعلم في أيام دولة الفونج فقد خرجت هذه المدارس كثيراً من العلماء والأولياء والقضاة وفي مدرسة توتي قرأي الشيخ خوجلي على الفقيه عائشة بنت ولد قدال (1055-1155هـ) والشيخ خوجلي من مواليد جزيرة توتي ولد سنة 1055 هـ وتوفى سنة 1155 هـ ودفن في الخرطوم بحري في قبته في حلة خوجلي المشهورة به الآن . فهو خوجلي ابن عبد الرحمن وأمه ضوه بنت خوجلي وهي محسيه مشرفيه ومشيرف هو جد المحس وينسب إلى أبي بن كعب الخزرجي وأبو الشيخ خوجلي عبد الرحمن ولد بدية عنتار (الخليله الآن) وسمته أمه على الشيخ عبد الرحمن بن الشيخ النويري لأنه خالها فأمه حين حملت به جاءها الشيخ عبد الرحمن على فرس وسلم عليها فخرجت إليه قائلة يا خالي أسأل الله أن يعطيني ابناً صالحاً فدعا لها ففي حالة الدعاء ارتعشت وارتعش هو وفرسه وهذا من علامة إجابة الدعاء.
وجد الشيخ خوجلي هو إبراهيم من تلامذة أولاد جابر وقد درس على الشيخ محمد ابن الشيخ إبراهيم البولاد وأولاد جابر أخوة أربعة هم:- إبراهيم .. عبد الرحمن .. إسماعيل .. وعبد الرحيم وأشهرهم المقلب بالبولاد لتضلعه في الفقه . وأختهم فاطمة بنت جابر كانت تضارعه في العلم والمعرفة والصلاح وعلى يدها تخرج كثير من علماء السابقية ونسائها العالمات ، وكانت أماً أنجبت صغيرون شيخ الشيخ خوجلي في العقائد والتصوف.
والشيخ خوجلي ولد بعد ثلاث عشرة سنة من ميلاد الشيخ حمد أم مريوم وبعد ثمانية سنوات من وفاة الشيخ أدريس ود الأرباب . والشيخ حمد أدرك من حياة الشيخ أدريس خمس سنوات . والشيخ خوجلي والشيخ حمد رضي الله عنهما أبناء خالات فأمهاتهما أخوات بنات عم محسيات مشرفيات والشيخ أدريس خال ضوة والدة الشيخ خوجلي وخال مريم أم الشيخ حمد وحمد أمه هي مريم بنت ولد قدال أخت عائشة بنت ولد قدال الفقيه المشهورة وأستاذة الشيخ خوجلي .. أذن فالشيخ خوجلي من جهة أمه محسي ينسب إلى أبي بن كعب الخزرجي ومن جهة أبيه بديري دهمشي ينسب إلى عبد الله ابن عباس رضي الله عنه.
والبديريه ينسبون إلى إبراهيم جعل جد الجعليين والبديريه قبيله عظيمة كانوا في دنقلا قديماً في منطقة الخندق بين الدناقلة والشابقيه وكانت لهم مملكة في الخندق يتوارثها أولاد الملك صلاح حتى مجئ الأتراك وفيهم تزوج الشريف محمود دهمش ، فذريته أشراف من جهة الأب وبديريه من جهة الأم فبديري دهمش معناه شريف من ذرية محمود دهمش.
والشيخ خوجلي درس القرآن على عائشة بنت ولد قدال وعلم الكلام والتصوف على الفقيه أرباب العقائد وتفقه في مختصر خليل علي الشيخ الزين ولد صغيرون وهو ممن جمع بين التصوف والقه ، والشيخ خوجلي حج إلى بيت الله الحرام ومكث فيه تسع سنوات وسلك طريق القوم على يد الشيخ التنبكتاوي القاطن بالحرم المدني.
نسـبه :-
ونسب الشيخ خوجلي كما وجدته مكتوباً بخط الفقيه محمد الحاج خوجلي في مخطوطه عند الخليفة أحمد خليفة الشيخ خوجلي . هو خوجلي بن عبد الرلحمن بن إبراهيم بن محمد ابن ملاح بن حسب ا لنبي بن كرم الله بن فضل الله بن شكر الله بن سمره بن عصفور بن سليمان ابن محمد كبان بن بدير بن دهمش بن سمره بن سرار بن كردم بن أبي الديس بن عبد الله حرقات ابن مسروق بن بضاعة بن أحمد اليماني بن محمد الحجازي بن إبراهيم جعل بن سعد بن الفضل ابن عبد الله بن عباس رضي الله عنه (عم النبي صلى الله عليه وسلم) . وقد وجدت هذا النسب مطابقاً للنسب الذي ذكره الشيخ الفحل في كتابه (دراسات وأصول العرب في السودان ) ، والشيخ الفحل أخذ نسب الشيخ خوجلي من والده الذي أخذه من الخليفة ود الأمين أيام الأتراك ، ونسبة الشيخ الفحل تتفق مع نسبة الفقيه ود الحاج خوجلي في البداية والنهائية مع زيادة بعض الأسماء وسط النسبة في كتاب الشيخ الفحل . إذن الشيخ خوجلي من جهة أبيه عباسي ومن جهة أمه محسي بنسب إلى أبي بن كعب الخزرجي . والمؤرخون متفقون على أن المحس من ذرية أبي بن كعب الخزرجي.
صفاتـه :-
والسيخ خوجلي كان مربوع القامة مائلاً إلى القصر ، أسمر اللون حتى صار على ألسنة الناس بأن يقولوا (أزرق توتي) ، وفي أنفه كبر ، كثيف اللحية ، وكان مهاباً بلغ من الهيبة مبلغاً حتى قيل أن أكابر العلماء والسلاطين إذا جلسوا بحضرته كانوا كالأطفال ن وكان كريماًُ جاءت لأنه نسوة فطلبت لهن ذبيجة فلم تجدها فأخبرته فما كان منه إلا أن قام إلى شاته الوحيدة وحلبها ثم ذبحها فلما رأت أمه ذلك منه دعت له قائلة:- رجوت الله أن يعطيك مثل ما أعطى خالي الشيخ أدريس من الولاية وجلالة قدر ود حسونه.
أخلاقه :-
وكان من أخلاقه تمسكه بالكتاب والسنة ومتابعة الشاذلية في أقوالهم وأفعالهم وكان يتعمعم بالشيشان الفاخرة وينتعل بالصموجة ويتبخر بالعود الهندي ويتعطر ويجعل الزباد الحبشي في لحيته وثيابه . يفعل ذلك اقتداء بالشيخ أبو الحسن الشاذلي رضي الله عنه وأظهراً لنعمة الله عليه ويحمد الله على ذلك.
ومن أخلاقه أنه لا يقوم للسلام لأحد من الجبابرة ولا يقوم إلا لاثنين خليفة الشيخ أدريس وخليفة الشيخ صغيرون . ومن أخلاقه أنه لا يكاتب أهل السلطة ولا يرسل إليه مع كونه كثير الشفاعة والجاه.
ومن أخلاقه إجلاله وتعظيمه لأولاد المراتب مثل السادة الركابيه والشيوخ وأما أصل طريقته فالأساس قادري والأوراد والأخلاق شاذلية حيث أن شيخه تلميذ الشيخ محمد الناصر الشاذلي ومن سداد طريقته الصبر وتحمل الأذى من الأقارب والجيران فإنه لا يتغير منهم ويقوم (وأفول أمري لله أن الله بصير بالعباد) وكان لا يأكل مع تارك الصلاة ونهى أصحابه عن ذلك فكان الواحد منهم لو مات جوعاً ما أكل مع تارك الصلاة ، وقد واظب تلاميذه على صلاة الجماعة (رحمهم الله جميعاً).
وتوفى الشيخ خوجلي رحمه الله ضحوة الأحد نهار ثمان عشر من جمادي الآخرة سنة خمس وخمسين ومائة بعد الألف (18 جمادي الثاني سنة 1155 هـ) ودفن في الخرطوم بحري في حلة خوجلي مكان ضريحه الآن.
وجلس بعده ابنه أحمد بإشارة منه وكانت مدة خلافته ست سنوات وكان أحمد عبداً صالحاً قام مقام أبيه في جميع صفاته وأخلاقه (رحمة الله عليهم جميعاً).
أنا قادري السلك والذكر منهجي وزورق في عوني وأخلاقي شاذلي

أولاد الشيخ خوجلي
للشيخ خوجلي تسعة أولاد ذكور وثلاث بنات وهم :- جاز وأحمد ومحمد وهؤلاء أشقاء وأمهم ونسونا ، وإبراهيم وعبد الرحمن ومحمد نور وسراج النور ويس وطه والأمين وهدى والرقاقة وهؤلاء أشقاء أمهم أم طاع الله وجاز هي كبرى بنات الشيخ وبها يكنى . ولك يكن لها أبناء ذكور بل كانت بنات تزوجن من أبناء أولاد الشيخ خوجلي . أما هدى فقد تزوجها الشيخ ود عبد الدافع صاحب القبة المشهورة في حلفاية الملوك وله منها ذرية سنذكرها فيما بعد . وأما الرقاقة ومن ذريتها البركاب في العيلفون واليك أبناء أولاد الشخ خوجلي :-
(1) أولاد أحمد :- خوجلي والمنير والداعي والماحي . والعاقب وأكثر ذريته في البشاقرة ومن زيته الفكي المصطفى والزهراء بنت حمد ورقيه بنت حمد والكرار من جهة أمهم وهؤلاء بحلة الفكي هاشم ومن ذريته خوجلاب "التكينه".
(2) أولاد محمد :- وهم أحمد وفاطمة وبنت المنى ورابعة وزينب وجدة .
(3) أولاد الأمين:- هم: خوجلي وعبد الرحمن والهادي وزروق ومقبول وصالح ونور الدين والأزيرق ونصر الدين والفردوس وبنت المنى ورقية والنور والنعمة.
(4) أولاد عبد الرحمن:- هم : أحمد والسيد والمنا وحمد ورقيه.
(5) أولاد إبراهيم :- هم: النور وأحمد وعبد الرحمن واسحاق والعارف ومحمد والنعمة والبدري وإسماعيل وكنانة والسمحة وأم ا لحسين والأغر والشموها وجاز وزينب وفاطمة وبنت المنى وحدوة ومكة وهجوة وسوقة.
ومن ذرية إبراهيم النور الفكي السراج ود عبد القادر ومن أحفاد كنانه الحسن ود حاد أحمد.
(6) أولاد طه:- هم: السيد وخوجلي والأمين وعبد الرحمن وعلي ورقية وفاطمة وزينب وأم هاني وجدة والسرف وسنتا – وآمنة وهدى وبنت المنى.
¬وفي أولاد طه اليوم خلافه الشيخ خوجلي ومن أحفادهم السادة المراغنة رضي الله عنهم.
(7) أولاد يسين:- هم: خوجلي وعبد الوهاب وأبو السعود وفاطمة وبنت المنى وأم كلثوم. وست المنى – ومن أحفاد أبو السعود الشريف أحمد غالب.
(Cool أولاد محمد نور:- هم: محمد الخليفة وأحمد والخليل والنويري وإبراهيم ونور الجليل والحاج خوجلي ومحمد نور السرحة وضوة وزينب ودار النخيل وبنت المنى أم دوم.
(9) أولاد سراج النور:- وهم خوجلي وعبد الرحمن ومحمد نور وعلم الهدى وطه وإبراهيم ومحمد والسراج وجاز ودار السلام وست النفور وعاجيه وهدى وسنوره وقد ورد في ذرية سراج النور ولده علم ا لهدى وذريته تسكن النيل الأبيض ومنهم القاضي خوجلي يوسف وأخوانه هؤلاء هم أبناء وبنات أولاد الشيخ خوجلي وستجد أحفادهم في السلاسل المذكورة بهد ولا يفوتني شكر جميع الأخوة الذين تعاونوا معي كما وأعتذر للذين لم تشملهم هذه السلاسل نسبة لعدم من يدلنا عليهم.

الشيخ محمد نور بن الشيخ خوجلي
( الغريــب )
هو صاحب المقام المشهور في مدينة السويس في جمهورية مصر العربية ويطلق عليه المصريون (الغريب) ومسجده من أكبر مساجد السويس وقد كان من العلماء الأجلاء ومن الأولياء الصالحين وقد ولد في جزيرة توتي بالخرطوم وقد حببت إليه السياحة فطاف مناطق أفريقية المختلفة واعظاً ومبشراً بنور الإسلام وقد حط رحاله في نيجيريا وفيها تزوج ورزق بالأولاد ومن أولاده العالم الجليل ألف هاشم وكان عالماً يحفظ القرآن برواياته السبع . وقد زار الخرطوم وهو في طريقة إلى الحج عام 1917م. وتزل في مقام جده الشيخ خوجلي وقد طلب من أهله نسبة أبيه محمد نور رضي الله عنه . والشيخ الغريب عند عودته من سياحته في أفريقيا توجه إلى الخرطوم ومنها إلى الحجاز لأداء فريضة الحج وكان هذا ما بين سنة 1160 هـ و 1200 هـ وبعد أ داء فريضة الحد وزيارة مسجد الرسول عليه الصلاة والسلام على ساكنه علي أفضل الصلاة والسلام توجه إلى بلاد الشام ونزل في مدينة حيفا وفيها تزوج وقد رزقه الله الأولاد من زوجته في حيفا وقد كتب أولادهم فيما بعد إلى أهلهم في الخرطوم بحرى يطلبون نسبة أبيهم محمد نور ومن أولاده الشيخ محمد المدفون في صريح سيدي ياقوت العرش في مدينة الإسكندرية.
ومن الشام توجه محمد نور قاصداً مصر فأدركته الوفاة في مدينة السويس. وكان هذا سنة 1225 هجرية تقريباً وفيها دفن وله فيها مقامه المشهور اليوم. وأما بقية أولاد الشيخ خوجلي فهم مدفونون معه في الخرطوم بحرى في قبته رضي الله عنهم جميعاً.

خلافة الشيخ خوجلي
تولى الخلافة بعد وفاة الشيخ خوجلي ابنه أ حمد ثم الأمين ومن بعده ياسين وبعد طه هؤلاء الأربعة أبناء الشيخ خوجلي ولعد وفاة الخليفة طه كان الحي من أبناء الشيخ خوجلي ابنه سراج النور فتنازل عنها لابن أخيه الفقيه محمد بن محمد نور وقال له لك الخلافة وعلي النفقة وقد اختاره بدلاً عنه نسبة لتقواه وصلاحه وقد بلغ من ورع الفقيه محمد بن محمد نور أنه لا يأكل الهدايا والزيارات التي يأتي بها أصحابها لمقام الشيخ بل كان يورثها.
وبعد وفاة الفقيه محمد بن محمد نور عادت الخلافة لأبناء طه لأن طه كان آخر من تولى الخلافة من أولاد الشيخ خوجلي فكانت الخلافة كالآتي:-
1- الخليفة أحمد بن الشيخ خوجلي.
2- الخليفة الأمين بن الشيخ خوجلي.
3- الخليفة ياسين بن الشيخ خوجلي.
4- الخليفة طه بن الشيخ خوجلي.
5- الخليفة محمد بن محمد نور (جد آل دفع الله).
6- الخليفة الأمين بن طه.
7- الخليفة محمد الأمين بن طه المشهور (بود الأمين وبمحمد باداب).
8- الخليفة أححمد بن نور الدين.
9- الخليفة الأمين والد الخليفة محي الدين والخليفة أحمد.
10- الخليفة محي الدين بن الأمين.
11- الخليفة أحمد بن الأمين.
12- الخليفة مصطفى بن الخليفة أحمد بن الأمين.

السادة المراغنة ( رضي الله عنهم )

قدم السيد محمد عثمان الختم إلى السودان سنة 1215هـ عن طريق مصوع وأسس مسجده في كسلا وذهب إلى سنار ومنها إلى بارا ناشراً الدين الإسلامي وبطريقته الختمية وفي بارا تزوج بوالدة السيد الحسن وتركها حبلى به وتوجه إلى شندي ثم إلى المكنية ومنها إلى الحجاز عن طريق سواكن وقد عاد إلى السودان سنة 1225 هـ عن طريق مصر ماراً بالبحر الأحمر حتى وصل إلى سنار ومنها توجه إلى الأبيض ثم رجع معه ابنه السيد الحسن ووالدته ماراً مع النيل إلى مصر وهناك توفيت والدة ا لسيد الحسن الميرغني رضي الله عنه . أما محمد عثمان الختم فقد توفى في مكة ودفن في المعلا. وأما السيد الحسن الميرغني فقد عاد إلى السودان بعد احتلال الأتراك له ناشراً للدين وقد تزوج في قبيلة الخوجلاب من السيدة فاطمة بنت محمد العجب بن الأمين بن طه ابن الشيخ خوجلي وقد رزقه الله منها بالسيد محمد عثمان الأقرب وأحمد الأعزب وتزوج أيضاً من بنت الخليفة النصيح ورزق منها بالسيدة نفيسة زوجة السيد المحجوب رضي الله عنه . وقد تولى السيد الحسن في كسلا ودفن بها ، أما ابنه السيد محمد عثمان الأقرب فقد سار سيرة أبيه في نشر الدعوة الإسلامية وانتقل إلى سواكن ومنها سافر إلى مصر وبها توفى. وقد عاد ابنه السيد علي الميرغني إلى سواكن سنة 1302 هـ واستوطن بها حتى انتق إلى أم درمان سنة 1317 هـ واستقر بها فكان شمس السودان وضحاها ( رضي الله عنهم جميعاً ).
المبروك ود الخلفا

موفق دوماً .. جهد جيد ، وسأعود عليك (بالمهلة)، بإذن الله ..


تقبل تحياتي ولك مني قواسيب كقواسيب أبو الحسين وأكثر Smile
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
نسب أولاد الشيخ خوجلي
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
...منتديات الســـــــادة الختمية الميرغنية... :: المنتديات العامة :: المنتدى العام-
انتقل الى: